الرئيسية / تطوير مهارات / طرق التخلص من الخوف

طرق التخلص من الخوف

التخلص من الخوف, علي الرغم من أن ظاهرة الخوف في أصلها تعتبر أمر طبيعي ولا يمكن ان يكون هناك إنسان لا يخاف, او لا يوجد في داخله الشعور بالخوف. ولكن في الحقيقة بأن هذه العملية الطبيعية او كما يطلق عليها فسيولوجية متواجدة في جميع البشر وحتي الكائنات الأخري.

إلا إنها تختلف من  شخص لشخص أخر علي قوتها او تأثيرها عليه. وقد يختلف الخوف في فروعه من حيث المصداقية, فيمكن ان يكون الشعور حقيقي وموجود بالفعل او في الأحيان الأخري يكون من وحي خياله ولا وجود له.

وقد يتسبب ذلك الشعور بالعديد من المشاكل التي تعيق الإنسان في الإستمرار بالتقدم في حياته العامة. إذا كنت تريد التعرف بشكل أكبر علي هذا المرض ومعرفة فروعه وايضا معرفة الطرق المساعدة في التخلص من الخوف فتابع قراءة الموضوع.

التخلص من الخوف

تعريف الخوف

كما تحدثنا في بداية الموضوع, بأن الخوف يعتبر حالة طبيعية في غريزة الإنسان, ويعتبر ذلك الشعور من الأشياء المصاحبة للإنسان منذ بداية فترة حياته وتستمر معه حتي الموت. ولكن يكون الإختلاف بين الأشخاص في طبيعة و مدي هذا الشعور, بالتأكيد أن هناك بعض الأشخاص نشعر بإنهم خائفون بشكل مبالغ فيه.

ولا يشترط ان يكون الخوف قائم علي إنسان او حتي كائن خرافي. فمن الممكن ان يكون الخوف من ظروف مختلفة مكانية او زمانية او حتي الخوف من المستقبل والظروف التي سوف تحدث. ويختلف مدي الشعور بهذا الإحساس علي عدة عوامل منها المرحلة العمرية.

بالتأكيد ان تقدم الإنسان بالسن يساعده علي النضج بشكل اكبر وتصبح مخاوفة أقل او أكثر جدية. وايضا نوع الشئ الذي يخاف منه الشخص يعتبر يؤثر علي درجة الخوف. قد يكون الخوف طبيعي في الكثير من الأشخاص وقد يكون مرضي في بعض الحالات وسوف نقدم لكم أهم النصائح في التخلص من الخوف.

التخلص من الخوف

انواع الخوف

يعتبر الخوف من أهم النقاط التي يجب على الإنسان الحرص منها عند ملاحظة زيادة هذا الشعور عن الحد الطبيعي, حيث من الممكن ان يؤثر الخوف علي العديد من فروع الحياة للإنسان والتي تؤدي لفشله او فقدان الثقة بالنفس, كما إن الإنسان المصاب بالخوف يلاحظ عليه عدم القدرة او الرغبة في بذل مجهودات حيوية.

الخوف من الكائنات: يعتبر هذا النوع طريف نوعا ما لذلك نبدأ به اولا, حيث يعتبر الخوف من الحيوانات يظهر في مرحلة مبكرة من العمر, ومن الممكن ان يستمر هذا الشعور بالنسبة للشخص حتي عندما يكبر, الكثير منا مصاب بهذا النوع من الخوف وقد تكون أنت من هؤلاء الأشخاص, من أشهر الحيوانات المسببة للخوف ” الكلاب – الزواحف – الحشرات “.

الخوف من المرتفعات: بالتأكيد ان الكثير من الأشخاص يعانون من الخوف بالوجود في الأماكن المغلقة او الضيقة, والبعض الأخر يشعر بالخوف عند تسلق المرتفعات والمباني العالية, وقد يشعر البعض بعدم الراحة والخوف من الوجود في الأماكن المزدحمة او المليئة بالأشخاص مثل ملاعب كرة القدم او الحفلات.

وتكون بعض هذه الحالات ناتجة عن الوسواس فقط, حيث يشعر البعض بإنه سيسقط من مكانه نتيجة إختلال توازنه, او الإصابة بالإختناق في الاماكن المزدحمة نتيجة نفاذ الأكسجين.

الخوف من الذكريات: يعتبر هذا النوع الأخطر ويحتاج فعلا إلي بحث حول طرق التخلص من الخوف بشكل كبير, او المتابعة مع متخصصون, حيث قد يعاني البعض من عدم القدرة علي نسيان ذكري أليمة كموت أحد الأصدقاء او الأقارب, او التعرض لحادثة.

يعتبر هذا النوع هو الأقوي ويجب ان يقوم الشخص بالإستمرار في حياته وعدم التفكير في الماضي ووضع أهداف جديدة لحث نفسه علي التقدم وتحقيقها تساعد هذه الطرق في التخلص من التفكير بالأفكار السلبية في الماضي.

التخلص من الخوف

اسباب الاحساس بالخوف

تحدثنا بأن الخوف يعتبر أمر طبيعي ويوجد في كل الأشخاص, لذلك فلا داعي لأن يأخذ الموضوع اكبر من حجمه, ولكن تكمن المشكلة في معدل الخوف لدي الأشخاص فكل إنسان يشعر بالخوف بشكل مختلف, فيجب ان يتكيف الشخص مع مشاعره ويقوم بالعمل علي التغلب عليها.

ويختلف الإحساس بالخوف علي عدة معايير منها عمر الإنسان والبيئة المحيطة والظروف الحياتية. ويمكن ان يكون الإحساس بالخوف نابع من فكرة غير واقعية وليست موجودة في الواقع مثل الخوف من أشياء غير ملموسة او الخوف من كائنات غير حقيقية, كما يمكن ان يكون الخوف نابع من الإحساس بالشك وعدم اليقين مثل الخوف من نتيجة إمتحان او مقابلة عمل.

ويمكن أيضا ان يكون من اسباب الاحساس بالخوف المواقف الحزينة او الصادمة التي يتعرض لها الإنسان في الماضي مثل فقدان احد الاشخاص, او التعرض لحادث او المواقف المحرجة. من أسباب الخوف ايضا الخوف من المستقبل او الأحداث التي من المحتمل وقوعها فيما بعد. ومن الممكن ان يتخيل الشخص بان هناك خطر يهدد حياته او يؤثر عليها بأي شكل.

ويجب العلم بأن الكثير من هذه الأنواع من الخوف تعتبر طبيعية ولا تحتاج إلي الهلع او المبالغة في التفكير بها, حيث يؤدي ذلك لزيادة المشكلة وعدم المساعدة علي علاجها.

التخلص من الخوف

طرق علاج الخوف

يسعي العديد من الأشخاص لقراءة او معرفة أفضل الطرق او النصائح التي تساعد في التخلص من الخوف او تقلل من ذلك الشعور في حالة الزيادة عن المعدل الطبيعي, ولكن يجب معرفة بان الخوف يعتبر أمر مصاحب للإنسان ولا يمكن التخلص منه نهائيا لأن الخوف يعتبر من الصفات البشرية التي لا يمكن التدخل بها ولكن يمكن المساعدة في تقليل معدلها.

  • من أول النصائح وأقواها تأثير علي مشكلة الخوف هو المواجهة, حيث ينصح دائما ان يقوم الأشخاص بمواجهة مخاوفهم مهما كانت, فهذا دليل علي الشجاعة ويساعد بشكل كبير في التخلص من المشكلة او علي الأقل التقليل منها. حيث ان في الكثير من الاحيان تجنب الكثير من المواقف نتائجها لا تستدعي هذا الشعور السئ ويمكن إعتبارها أمر طبيعي.
  • يعتبر من أهم الطرق التي تساعد في التخلص من الخوف بشكل كبير هو الإبتعاد عن اي مثيرات للقلق او التي تسبب ضيق او شك للإنسان, حيث يمكن البقاء في الاماكن التي لا يرغب الشخص بالوجود فيها او التواجد مع أشخاص لا يفضلهم. من الممكن ان تتسبب بعض المواقف للخوف بالنسبة للأشخاص وينصح بتجنب هذه المواقف.
  • التدرج في المواجهة, بالتأكيد ان قبل النزالات القتالية او المنافسات الرياضية, يكون كل فريق او طرف في المباراة علي أتم إستعداد. حيث يأتي ذلك من خلال التدريب المستمر علي مواجهة الظروف والمواقف المختلفة, لذلك ينصح بأن يقوم الشخص بالتدرج قبل مواجهة المشكلة المسببة للخوف بشكل مباشر, مثل اخذ خطوات أولية قبل مواجهة بعض الأشخاص او المواقف التي تسبب هذا الشعور. تساعد هذه الطريقة علي التقليل والحد من الخوف بشكل ملحوظ نتيجة الإقتناع بعدم حدوث عواقب سيئة.
  • البحث في النفس, لا تكون إنسان غير واضح لنفسك حيث يجب ان يكون الشخص علي معرفة بأحاسيسه بشكل كامل. ويمكن القول بصيغة أخري لا تترك نفسك تواجه أمور قد تسبب لك الخوف, بل انت من سوف يبحث عن الأشياء المسببة للخوف وتواجهها لإثبات إنك شخص قوي وشجاع. فالشجاعة تتمثل في مواجهة المخاوف.

شاهد أيضاً

10 طرق للاستيقاظ مبكرًا

من ليس لديه المقدرة على الاستيقاظ باكرًا فهو خاسرًا للكثير بحياته، فالنوم ليلًا والاستيقاظ باكرًا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *