الرئيسية / صحة / الشاي الأخضر وفوائده ومخاطره

الشاي الأخضر وفوائده ومخاطره

الشاي الأخضر وفوائده ومخاطره ، الكثير منا يحب إستهلاك الشاي الأخضر بكثرة، ويرجع موطنه الأصلي الى الصين والهند، ولكنه اكتسب شعبية مؤخرًا في الولايات المتحدة، وفي مقالة اليوم عبر موقع معلوماتي سوف نتعرف على أهم فوائد الشاي الأخضر وأيضا أبرز أضراره.

كما أقدم لك: أنواع مشروبات الديتوكس الخاصة بحرق الدهون

الشاي الأخضر :-

الشاي الأخضر
الشاي الأخضر
  • الشاي هو أكثر المشروبات إستهلاكًا في العالم بعد الماء، ومع ذلك، فإن 78 في المئة من الشاي المستهلك في جميع أنحاء العالم هو الشاي العادي، وحوالي 20 في المئة فقط من الشاي الأخضر.
  • جميع أنواع الشاي، بإستثناء الشاي العشبي، يتم تحضيره من الأوراق المجففة لشجرة تسمى Camellia sinensis، حيث أن مستوى أكسدة الأوراق يحدد نوع الشاي.
  • الشاي الأخضر مصنوع من أوراق غير مؤكسدة وهو أحد أنواع الشاي الأقل معالجة، لذلك فهو يحتوي على معظم مضادات الأكسدة ومادة البوليفينول الهامة.
  • تم استخدام الشاي الأخضر في الطب الهندي والصيني، حيث أن الشاي الأخضر قد يساعد في منع مجموعة من الأمراض بما في ذلك السرطان.

أنواع الشاي الأخضر :-

  • الشاي الأخضر غير المحلى هو مشروب بدون سعرات حرارية، حيث يمكن أن يختلف الكافيين الموجود في فنجان من الشاي وفقًا لطول فترة غرس القهوة وكمية الشاي التي يتم غرسها.
  • بشكل عام، يحتوي الشاي الأخضر على كمية صغيرة نسبياً من الكافيين (حوالي 20-45 ملليغرام لكل 8 أونصات كوب)، مقارنة بالشاي الأسود، الذي يحتوي على حوالي 50 ملليغرام، والقهوة التى تحتوى على 95 ملي جرام لكل كوب.
  • يعتبر الشاي الأخضر أحد أصح المشروبات في العالم ويحتوي على واحد من أعلى كميات مضادات الأكسدة الموجودة في أي شاي.
  • المواد الكيميائية الطبيعية التي تسمى البوليفينول في الشاي هي ما يعتقد أنها توفر آثاره المضادة للالتهابات والمضادة للسرطان.
  • الشاي الأخضر به حوالي 20-45 في المئة من البوليفينول حسب وزنه، ويحتوى أيضا على 60-80 في المئة من الكاتيكين، وهو عبارة عن مضادات أكسدة يقال إنها تساعد في منع تلف الخلايا.

إقرأ ايضًا: جدول وجبات نظام كيتو دايت

الفوائد الصحية للشاي الأخضر :-

لقد تم إستخدام الشاي الأخضر في المجالات الطبية للسيطرة على النزيف والتئام الجروح، والمساعدة على الهضم، وتحسين صحة القلب والعقل، وتنظيم درجة حرارة الجسم.

حيث أظهرت الدراسات الحديثة أن الشاي الأخضر يمكن أن يكون له آثار إيجابية على كل شيء من فقدان الوزن إلى إضطرابات الكبد، ومرض السكري من الدرجة 2، ومرض الزهايمر.

الشاي الأخضر وفوائده ومخاطره :-

الشاي الأخضر وفوائده ومخاطره
الشاي الأخضر وفوائده ومخاطره

وفي الجزء التالي سوف نتناول أهم فوائد الشاي الأخضر، ولعل من أهمها:

1. الشاي الأخضر والوقاية من السرطان :-

  • طبقًا للمعهد الوطني للسرطان، فقد ثبت أن مادة البوليفينول الموجودة في الشاي تقلل من نمو الورم من خلال الدراسات المختبرية والحيوانية، وهي تحمي من التلف الناتج عن الأشعة فوق البنفسجية UVB.
  • في البلدان التي يكون فيها استهلاك الشاي الأخضر مرتفعًا، تميل معدلات الإصابة بالسرطان إلى الانخفاض، لكن من المستحيل معرفة ما إذا كان الشاي الأخضر هو الذي يمنع الإصابة بالسرطان في هذه المجموعات المعينة أو غيرها من عوامل نمط الحياة.
  • حيث أظهرت بعض الدراسات أيضًا الآثار الإيجابية للشاي الأخضر على أنواع السرطان التالية مثل سرطان الثدي، المثانة، المبيض، القولون والمستقيم (الأمعاء)، المريء (الحلق)، الرئة، البروستاتا، البشرة، المعدة.
  • يعتقد الباحثون أن ارتفاع مستوى مادة البوليفينول في الشاي هو الذي يساعد على قتل الخلايا السرطانية ويمنعها من النمو، ومع ذلك، فإن الآليات الدقيقة التي يتفاعل بها الشاي مع الخلايا السرطانية غير معروفة.

2. فوائد الشاي الأخضر للقلب :-

  • خلصت دراسة نشرت عام 2006 في مجلة الرابطة الطبية الأمريكية إلى أن استهلاك الشاي الأخضر يرتبط بانخفاض معدل الوفيات بسبب جميع الأسباب، بما في ذلك أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • حيث قد تابعت الدراسة أكثر من 40000 مشارك ياباني، تتراوح أعمارهم بين 40 و 79 عامًا لمدة 11 عامًا، بدءًا من عام 1994.
  • كان المشاركون الذين شربوا ما لا يقل عن 5 أكواب من الشاي الأخضر يوميًا أقل عرضة للوفاة (وخاصة بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية) من أولئك الذين شربوا أقل من كوب واحد من الشاي يوميًا.
  • الشاي الأخضر يحتوي على الكاتيكين، ومركبات البوليفينول التي يعتقد أنها تمارس العديد من الآثار الوقائية، وخاصة على نظام القلب والأوعية الدموية.
  1. الشاي الأخضر يخفض الكوليسترول في الدم :-

وجد تحليل الدراسات المنشورة في عام 2011 أن تناول الشاي الأخضر، إما كمشروب أو في شكل كبسولة، مرتبط بتخفيضات كبيرة ولكنها متواضعة في الكوليسترول الكلي والكوليسترول “الضار”.

  1. الشاي الأخضر وتقليل مخاطر السكتة الدماغية :-

تشير الدراسات أن شرب الشاي الأخضر أو القهوة بانتظام يرتبط بتقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

5. الشاي الأخضر لعلاج مرض السكري :-

كانت الدراسات المتعلقة بالعلاقة بين الشاي الأخضر ومرض السكري غير متسقة، حيث  أظهر البعض انخفاض خطر الإصابة بالنوع الثاني من داء السكري لتعاطي الشاي الأخضر مقارنة بالذين لا يتناولون الشاي.

بينما لم تجد دراسات أخرى أي ارتباط بين استهلاك الشاي ومرض السكري على الإطلاق.

6. الشاي الأخضر والرجيم :-

قد يساعد الشاي الأخضر على إنقاص الوزن بشكل غير كبير عند البالغين الذين يعانون من زيادة الوزن والسمنة.

7. الشاي الأخضر والأمراض الجلدية :-

خلصت دراسة أجريت عام 2007 إلى أن الشاي الأخضر يمكن أن يبشر بالخير علاج جديد لاضطرابات الجلد مثل الصدفية والقشرة.

حيث درس الباحثون نموذجًا حيوانيًا أمراض الجلد الالتهابية، والتي تتميز غالبًا ببقع من الجلد الجاف والأحمر والقشيري الناجم عن التهاب خلايا الجلد وزيادة إنتاجها، أظهر أولئك الذين تم علاجهم بالشاي الأخضر نموًا أبطأ لخلايا الجلد ووجود جين ينظم دورات حياة الخلايا.

8. الشاي الأخضر والذاكرة :-

تشير الأبحاث المنشورة في مجلة Psychopharmacology إلى أن الشاي الأخضر يمكن أن يعزز وظائف الدماغ الإدراكية، وخاصة الذاكرة العاملة.

وقال فريق البحث إن النتائج التي توصلوا إليها تشير إلى أن الشاي الأخضر يمكن أن يكون واعداً في علاج الإعاقات الإدراكية المرتبطة باضطرابات نفسية عصبية، مثل الخرف.

أضرار الشاي الأخضر :-

لا توجد آثار جانبية أو موانع معروفة لشرب الشاي الأخضر للبالغين، ومع ذلك، ينبغي توضيح المخاطر أو المضاعفات التالية:

1. حساسية الكافيين :-

أولئك الذين لديهم حساسية شديدة من الكافيين يمكن أن يعانون من الأرق، والقلق، والتهيج، والغثيان، أو اضطراب في المعدة.

2.  سيولة الدم :-

  • أولئك الذين يتناولون الأدوية المضادة للتخثر مثل الكومادين / الوارفارين يجب أن يشربوا الشاي الأخضر بحذر بسبب محتواه من فيتامين K حيث يوصى أيضًا بتجنب الشاي الأخضر والأسبرين، لأنهما يقللان من فعالية تخثر الصفائح الدموية.
  • إذا تم تناول الشاي الأخضر مع الأدوية المنشطة، يمكن أن يزيد من ضغط الدم ومعدل ضربات القلب.
  • حيث تحتوي مكملات الشاي الأخضر على مستويات عالية من المواد الفعالة، التي يمكن أن تؤدي إلى آثار جانبية وتتفاعل مع غيرها من الأعشاب أو المكملات الغذائية أو الأدوية.

3. أضرار الشاي الأخضر للحامل :-

على وجه الخصوص، يجب ألا تتناول النساء الحوامل أو المرضعات، اللائي يعانين من مشاكل في القلب أو ارتفاع ضغط الدم أو مشاكل في الكلى أو الكبد أو قرحة في المعدة أو اضطرابات القلق، مكملات أو مستخلصات الشاي الأخضر.

إليك ايضًا: ما هو نظام (الصيام المتقطع) intermittent fasting الحديث وطريقته

الكمية المناسبة لشرب الشاي الأخضر :-

الكمية المناسبة لشرب الشاي الأخضر
الكمية المناسبة لشرب الشاي الأخضر

يبدو أن الحصول على ثلاثة إلى خمسة أكواب من الشاي الأخضر يوميًا هو الأفضل لجني معظم الفوائد الصحية له.

وفي نهاية المقال يجب أن نشير إلى ضرورة الأعتدال في كل الأمور حتى نجني الثمار المفيدة في كل شئ.

شاهد أيضاً

نظام الرجيم في شهر رمضان

نظام الرجيم  في شهر رمضان ، العناية بشكل الجسم وتناسقه لا يتوقف في شهر الصيام ولو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *