الرئيسية / الطفل / أسباب الإنطوائية عند بعض الأطفال وكيفية علاجها بطرق بسيطة

أسباب الإنطوائية عند بعض الأطفال وكيفية علاجها بطرق بسيطة

أسباب الانطوائية عند بعض الأطفال وكيفية علاجها بطرق بسيطة ، يعانى فئة كبيرة من الأطفال بالانطوائية، و الابتعاد بعيد عن المجتمع وأسرهم ، وذلك يكون بسبب العديد من المشاكل التي  يواجهها الطفل في حياته، وسوف نتعرف اليوم من خلال موقع معلوماتي في مقالنا عن حلول لمواجهة هذه المشكلة.

كما يمكنك التعرف على: أشهر مهدئات الأطفال

من هو الطفل الإنطوائي ؟

  • الطفل الإنطوائي هو طفل يحب العزلة، تكون سلوكه مختلفة عن الأطفال الطبيعيين، لا يريد اللعب، أو الكلام مع أي شخص، بفضل الجلوس أمام التلفاز أو أمام الهاتف الخلوي.
  • وهو طفل يكتسب طاقته من الوحدة والانعزال، لا يحب الضوضاء ولا الضوء، يريد دائما الهدوء والإنعزال.

ما علامات إصابة الطفل بالإنطواء ؟

هناك العديد من الاشارات تدل أن هذا الطفل يعاني من الانطوائية، ومن هذه العلامات ما يلي :-

  • يقوم الطفل بنوبة بكاء شديدة بعد الاختلاط بالأخرين.
  • يريد الجلوس في الغرفة وهي مظلمة.
  • لا يتكلم مع أحد.
  • لا يرغب بالذهاب إلي الأماكن التي بها تجمعات مثل( المدرسة أو الروضة).
  • لا يريد أن يتكلم ولا يحكي عن المشاعر التي بداخله، يفضل كبت مشاعره دائما، وبصفة خاصة وهو غاضب، لا يبكي أمام أحد يبكي وهو في عزلته.
  • يخاف من تكوين صداقة مع أشخاص لا يعرفهم، يكون له صديق واحد فقط لأنه يخاف بشدة من الصداقات الجديدة.
  • يبتعد عن الاشتراك مع الآخرين من الأطفال في الألعاب أو النشاطات الاجتماعية.
  • يسعي دائما أن يختار الأنشطة الفردية، كالقراءة والرسم حتى لا يختلط بالأطفال الآخرين ولا يندمج م معهم.
  • يكتفي أن يشاهد الأطفال وهم يلعبون، ولا يريد اللعب معهم ولا مشاركتهم.
  • الإفراط الزائد في مشاهدة التلفاز، أو الهاتف الخلوي والألعاب الإلكترونية.
  • تلاحظي دائما أن طفلك غير واثق بنفسه، يخاف من الإقدام على أي عمل حتى لا يفشل.
  • تلاحظي أن طفلك لا يقدر على التكلم بأسلوب طليق، مع الآخرين ولا يستطيع شرح الأمر الذي يريده، فيلجأ دائماً للصمت.

أسباب الإنطوائية عند بعض الأطفال وكيفية علاجها بطرق بسيطة :-

هناك العديد من الأسباب التي ينتج عنها الإصابة بالانطوائية ومن هذه الأسباب ما يلي:-

  1. عندما يكون الطفل معتمد على والديه، اعتمادا كاملاً.
  2. عندما ينتقده الوالدين ، أو أي شخص غريب ينفجر بالبكاء لأنه لديه حساسية مفرطة من التعامل مع الأخرين.
  3. عندما يتعرض الطفل للحرمان من الأساسيات مثل  مطالبه من مأكل وملبس و ألعاب، ذلك يؤثر بشكل كبير في نفسيته، ويؤثر على معاملته بالأخرين .
  4. حدوث مشاكل ونزاعات بين الأب والأم، أمام الأطفال فيصبحون غير أسوياء، ويلجأ للعزلة والحزن.
  5. ويصبح الطفل انطوائي أيضا بسبب، الدلال من الأب والأم المستمر، فيصح طفل لا يتحمل المسؤولية، لا يريد أن يعمل على شيء يريد فقط على شيء جاهز، مما يجعله طفل انطوائي.
  6. وأيضا من الأكثر الأسباب التي تعرض الطفل للانطوائية، هي القسوة الزائدة، والتوبيخ والضرب أمام الناس، مما يجعل الطفل يهرب من الاجتماع بالناس، خوفا من تعرضه للإهانة أمامهم.

إقرأ ايضًا: أفضل فيتامينات للأطفال طبيعيا، وكيفية الحصول عليها

طرق التعامل مع الطفل الإنطوائي :-

يحث كل أم وأب عن طرق للتعامل مع طفلهم الانطوائي وماهي الإرشادات لتخطي هذه المرحلة وهي ما يلي :-

  1. على الأم والأب أن يعطوا الطفل الإحساس بالأمان والحب، حتى يصبح طفل سوي، ويضعوا الثقة فيه.
  2. إذا قام طفلك بعمل شيء خطأ، لا تعاقبيه أو توبخيه أما أحد وبصفة خاصة أمام أصدقائه أو أقاربه، انتظري لما تكونوا بمفردكم وقومي بالتكلم معه ونصحه  وتعليمه بالرفق واللين.
  3. قومي بإعطاء الثقة لطفلك، لا تجعليه خائفاً بل قوي منه وقولي له كلمات ترفع من روحه المعنوية مثل( أحسنت، أن طفل محبوب، أنا أحبك، أنت طفل ذكي)، كيف تزرعي الثقة فيه.
  4. يجب التواصل مع المعلمين له، كي يعاملوا بنفس الطريقة، ولا يوبخه ولا يضربه، يتعاملون معه بالرحمة واللين.

ما هي طرق علاج الإنطواء عند الأطفال ؟

هناك العديد من الطرق لحل مشكلة الانطوائية عند الكثير من الأطفال، ومن هذه الطرق ما يلي :-

  1. على الأب والأم أن يقوموا بدمج طفلهم في المجتمع في مرحلة مبكرة، وخلطه مع أصدقائه، وأقاربه والتكلم معهم والذهاب لهم.
  2. أن يقومون بوضعه في الروضة وهو في سن صغير، حتى يحب المشاركة مع اصدقاءه والاندماج معهم.
  3. من الضروري على الأب والأم أن يقوموا بمدح طفلهم دائما،  حتى يرتفع روحه المعنوية، والثقة بالنفس.
  4. عندما يقع طفلك بأمر ما لا تتدخلي بل أتركيه يعتمد على نفسه، ليبني شخصية قوية، لا تتدخلي إلا في الضرورة القسوة.
  5. عليك دائما أيها الأم أن تتكلمي مع طفلك، ويحكي لك ما بداخله، حتى ولو كان خطأ لا تعاقبيه اتركيه يحكي لكي بأمان.
  6. عليك أن تجعليه يذهب للأنشطة التي بها تجمعات، حتي يختلط بالآخرين، ويتشارك معهم الحديث وبهذه الطريقة ينمي ذكائه، ويقدر على التكلم والاتصال معهم.
  7. عندما تلاحظي طفلك بدأ في الانفصال عن العالم من حوله وفضل الانطواء، عليك التدخل فورا واعطيه من حبك وحنانك كي يطمئن، ويثق بنفسه.
  8. قومي بسألة عن النشاط المفضل له، وقومي بالاشتراك معه ومداعبته دائما كي لا يحزن أو يشعر بالعزلة.

متى يقلق الأب والأم من الطفل الإنطوائي ؟

هناك بعض الأمور التي إذا حدث بسبب قلق كبير للوالدين ومنهم :-

  • لو كان طفلك طبيعي جداً، وفجأة تغير للأسوأ وللعزله، ويجب عليك سؤاله والبحث وراء سبب هذا التغير.
  • ومن أسباب التغير أن يكون طفلك تعرض لصدمه كبيرة مثل( التحرش أو الاغتصاب) وهو خائف أن يحكي ما حدث له لأحد وفي تلك الحالة يجب الذهاب للطبيب المختص، وعليك أن تجعله يشعر بالأمان والحب.

نشاطات مناسبة للأطفال الإنطوائية :-

هناك العديد من الأنشطة التي بها تزيدي من ثقة طفلك في نفسه، وتنمية مهاراته وتقويتها من هذه الأنشطة ما يلي :-

أولا: كتابة القصص :-

كتابة القصص من الأنشطة الجميلة التي بها يتكلم عن ما يدور داخله، وما يفكر فيه، فتجعل منه شخص سوي قادر على التعبير والكلام، وعند وضع رسومات من صنع يده داخل القصة، ذلك ينمي من موهبته، ويصبح طفل مبدع ومتفوق.

ثانياً: تربية حيوان أليف :-

عند تربية حيوان أليف مثل ( القطط أو الكلاب أو العصافير) وغير ذلك تجعلي من طفلك طفل شجاع يتحمل المسئولية، فذلك يزيد الثقة في نفسه، ويصح قادر على مواجهة أي مشكلة، وتساعده أيضا في التركيز والذكاء.

ثالثًاً: العمل التطوعي :-

العمل التطوعي من الأساليب التي بها تجعلين بها طفلك يختلط بالعالم الخارجي، يتعامل مع أشخاص أخرين ويتعرف عليهم، وذلك يزيد من ثقة في نفسه، وحبه لعمل الخير.

رابعاً: الأعمال الفنية :-

اجعلي طفلك يشارك في الأعمال الفنية المشتركة، مثل فرقة التمثيل في المدرسة، أو المسرح المدرسي ليندمج مع أصدقاءه و يتكلم معهم، مما يجعله طفل طبيعي.

خامساً: ممارسة الرياضة :-

اجعلي طفلك يلعب الرياضة التي تزيد من ثقته في نفسه، مثل الكاراتيه والتايكوندو، وكرة القدم، فهي العاب تجعل شخصية قوية وثابتة، وتجعله شجاع ولا يخاف من أحد ويقدر للتصدي لأي شيء.

إليك المزيد عن: مهدئات الأعصاب الطبيعية

وفي نهاية مقالنا عن أسباب الانطوائية عند بعض الأطفال وكيفية علاجها بطرق بسيطة نرجو أن نكون وضحنا، كل المعلومات التي تخص الأطفال التي تعاني من الانطوائية وماهي أفضل الطرق لمعالجتها.

شاهد أيضاً

بكاء الرضيع الشديد

بكاء الرضيع الشديد ، نجد الرضع يبكون كثيرا دون معرفة السبب الذي يؤدي لذلك، اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *